عقدت مجموعة سوداتل للإتصالات اليوم (الأحد) بقاعة الصداقة بالخرطوم ، الإجتماع العام العادي الثامن والعشرون للجمعية العمومية، برئاسة رئيس مجلس الإدارة الفريق م.بحرى مستشار إبرهيم جابر ، بحضور وزير المالية والإقتصاد الوطني د.جبريل إبراهيم ، بجانب أعضاء مجلس الإدارة ، وممثلي لكل من ديوان المراجع القومى ، سوق الخرطوم للأوراق المالية ، المسجل التجاري ، والمساهمين، بالإضافة إلى حضور الرئيس التنفيذي والمديرالعام المهندس مجدي طه ،والإدارة التنفيذية لمجموعة سوداتل.
ووصف رئيس مجلس الإدارة ، في كلمته أمام إجتماع الجمعية العمومية، سوداتل بالمؤسسة العملاقة وأن مسيرتها ممتدة زهاء الـ(28) عاما حفلت بالكثير من الإنجازات ونقل السودان إلى مصاف الدول المتقدمة .
وأشار جابر إلى أبرز التحديات التي واجهت (سوداتل) في الفترة السابقة والمتمثلة في التضخم وعدم ثبات سعرالصرف، ارتفاع تكلفة الطاقة،بجانب جائحة كورونا.
وأوضح رئيس المجلس أن سوداتل بدأت العام 2021م بروح جديدة وبرؤية تضع ريادة الأعمال في مقدمة الأولويات لتقديم حلول ناجعة وإبداعية للمشكلات والتحديات لإحداث نقلة نوعية في الأداء العام للموسسة.
وأكد أن مجموعة (سوداتل) وضعت إستراتيجيتها للأعوام (2021/ 2023 لتكون أكثر دقة وواقعية مما مضى من أجل مواكبة تطور تكنولوجيا الاتصالات.
وفي ختام كلمته تقدم جابر بالشكر لكل أعضاء المجلس وللإدارة التنفيذية والشركاء ولمنسوبي مجموعة سوداتل، كما تقدم بالشكرلمساهمي المجموعة وأصحاب المصلحة على إمتداد الوطن وخارجه.

من حانبه أفصح الرئيس التنفيذي لمجموعة سوداتل م. مجدي طه، بأن إدارته وضعت خطط استراتيجية للبدء فى معركة البناء الحقيقي ومواكبة التطورالمتسارع والتحول الرقمى في قطاع الاتصالات، وذلك عبر حزمة من المسارات تم تنفيذها خلال الفترة الماضية.
وهنأ الرئيس التنفيذى المساهمين بإطلاق خدمة الجيل الرابع بكل من السنغال وموريتانيا مبشراً بالسوق الواعد بغرب أفريقيا .
وأكد طه أن المجموعة على مستوى الربط الدولى عززت شراكتها الذكية مع شركات الإتصالات السعودية وتوقيع مذكرة تفاهم مع المصرية للإتصالات بجانب الإستفادة مع كيبل سوداتل الممتد الى دول جنوب السودان بالإضافة الى التواصل مع دولة أرتريا وأفريقيا الوسطى عبر جهاز تنظيم الإتصالات ليتم ربط شمال وشرق أفريقيا بوسط وغرب أفريقيا وكذلك ربط عمق أفريقيا بالبحر الأبيض المتوسط .
وعلى مستوى الشركات العالمية قال طه أن المجموعة شرعت فى التفاوض مع شركة قوقل التى ترغب فى الإستثمار فى كوابل الألياف الضوئية بالسودان .
وأشار طه بما أن الاتصالات أصبحت العمود الفقري لتطور كل مناحي الحياة الاجتماعية والاقتصادية ، إلا أن في السودان تظل ضريبة الأرباح التي تؤخذ من ايراد شركات الاتصالات وضريبة القيمة المضافة التي تبلغ (40%) عائقا لتقدم القطاع بالسرعة المطلوبة. وأوضح مجدي أن (سوداتل) أصبح لها أهمية ووجود مؤثر في سوق الاتصالات.
شاكرا مجلس الإدارة والمساهمين والشركاء وأصحاب المصلحة، فضلا عن منسوبي مجموعة سوداتل.
وقد تناول إجتماع الجمعية العمومية التوصيات المقدمة من مجلس الإدارة بالتداول والنقاش المستفيض .