تحت شعار ( أمنحهم دمك ) رعت شركة سوداني للاتصالات الاحتفال الكبير بمناسبة اليوم العالمي للتبرع بالدم بشراكة ذكية مع الادارة العامة للطب العلاجي بوزارة الصحة الاتحادية ؛ وقد شرف الاحتفال دكتورة فردوس عبدالرحمن وزير الدولة بوزارة الصحة الاتحادية ودكتور محمد علي مدير ادارة الطب العلاجي وعددا من المسؤولين بالوزارة وبحضور المهندس طارق خليل ممثل الرئيس التنفيذ لمجموعة سوداتل للاتصالات وعدد من مديري الادارات والاقسام بالمجموعة وعدد من الشخصيات الفنية والإعلامية والاجتماعية والرياضية وجمع مقدر من المنظمات التطوعية السودانية في مجال حملات التبرع بالدم .

اكدت الدكتورة فردوس وزير الدولة بوزارة الصحة الاتحادية الي سعي العالم لتوفير مخزون كافي من الدم لمعالجة الحالات الحرجة والتي تنشأ نتيجة للحروب وحوادث المرور وامراض الانميا والولادة وغيرها والتي تتطلب وجود المتبرعين لتوفير المخزون الكافي من الدم عبر بنوك الدم المنتشرة في انحاء المعمورة ؛ وبدورها حيت الوزيرة بنك الدم بالمركز والولايات ووجهت بضرورة تعميم مثل هذه الفعاليات في كل انحاء الوطن ؛ واشادت بشركة سوداني الشريك الاصيل في جميع برامج المسؤولية المجتمعية ؛ كما حيت ادارات الجوازات ومستشفي الشرطة ولجنة الصحة بالمجلس الوطني ؛ وحيت جهود وزارة المالية والمنظمات الطوعية كافة المحلية والدولية ؛ كما حيت جهود الاجهزة الاعلامية المقروءة والمسموعة والمرئية .

وخاطب الاحتفال عبرالاثير المهندس طارق حمزة زين العابدين الرئيس التنفيذي لمجموعة سوداتل للاتصالات مرحبا بالحضور في شركتهم الوطنية ؛ واعلن عن اطلاق حملة ( سمح سوداني ) وفاءا للشعب السوداني ؛ مبينا ان هذه المشروعات الكبري التي ترعاها شركته تأتي في اطار مسؤوليتها المجتمعية وخطتها الهادفة لمحاربة الفقر وتحسين الحياة ؛ مشيرا الي ان تلكم الجهود تهدف لتحقيق أهداف التنمية المستدامة (2030) والتي اقرتها الامم المتحدة ؛ وهي اهداف تركز علي المناخ ومحاربة الفقر وغيرها ؛ واضاف بان شركته ومنذ العام 1998 ظلت تدعم بلامن ولااذي مشروعات التنمية الكبري ويأتي دعم هذه الحملة في هذا اليوم العالمي للتبرع بالدم تجسيدا حيا وماثلا لهذه التوجهات الكبري .

وحفل اليوم بالعديد من الفقرات المهمة والهادفة والشيقة ؛ حيث تباري المتحدثين بمختلف تخصصاتهم لتوضيح فوائد التبرع بالدم علي صحة الانسان المتبرع وحمايته هو قبل غير من العديد من الامراض والاسهام في تنشيط الدورة الدموية ؛ وبالمقابل القيمة الانسانية الكبري التي تهدف لتقديم أغلي مايملكه الانسان نتيجة لجوده بدمائه الذكية لانقاذ اخيه الانسان ؛ وتم التأكيد عاي تغيير مفهوم التبرع بالدم من الضرورة الاسرية والعائلية الي مفهوم الثقافة العامة المستندة الي القيم الانسانية والفوائد الشخصية لصحة الفرد ولكسب الثواب من الله تعالي .

وفي خاتمة الحفل تم التوقيع علي العديد عقودات الشراكات الذكية مابين مدير الادارة القومية لخدمات نقل الدم وشركة سوداني وعدد من المنظمات الطوعية ( منظمة صدقات ؛ ظلال الرحمة ؛ تداعي ؛ رابطة كلية الصيدلة جامعة الخرطوم ؛ المؤسسة السودانية لمرضي السرطان ؛ منظمة GPR ؛ قناة الشروق ) ؛ كما تم تكريم عددا من متطوعي الدم ؛ واختتم الحفل بفاصل رائع من ابداعات المطرب صلاح ولي تجاوب معه جمهور الحضور ؛ وتم نقل كل هذا الحدث علي الهواء مباشرة علي صفحة سوداني الرسمية والتي وجدت نسبة عالية جدا من المشاهدة فاقت العشرين ألف متابع خلال مدة الحفل فقط ؛ ممايؤشر لنجاح منقطع النظير من جمهور سوداني خاصة وجماهير الشعب السوداني علي وجه العموم .